جمهورية مصر العربية

كهربة إشارات خط السكك الحديدية بنها - الزقازيق - الإسماعيلية - بور سعيد
رقم القرض: 583 معدل الفائدة: 3 %
المستفيد: الهيئة القومية لسكك حديد مصر الإمهال: 5 سنوات
تكلفة المشروع: 80.5 مليون د.ك مدة القرض: 22 سنةً
مبلغ القرض: 44.0 مليون د.ك السداد: 35 قسطا نصف سنوي
تاريخ موافقة مجلس الإدارة: 2013-04-02 القسط الأول: بعد 5 سنوات من تاريخ سداد الصندوق لأول طلب سحب
تاريخ اتفاقية القرض: 1900-01-01 تاريخ نفاذ القرض: -

هدف المشروع:

يهدف المشروع إلى زيادة عوامل الأمان على خط السكك الحديدية بنها – الزقازيق – الإسماعيلية – بورسعيد (الخط)، وزيادة عدد قطارات الركاب وتعظيم حركة نقل البضائع المارة عليه، وذلك بتحديث نظام الإشارات الذي يعمل على هذا الخط، من خلال استبدال نظام الارتباط الميكانيكي بنظام ارتباط إلكتروني حديث يتم التحكم بواسطته في تشغيل الخط بالكامل. وسيؤدي المشروع إلى تحسين قدرة المشغلين على السيطرة على حركة القطارات وإلى ربط عمل المزلقانات بحركة القطارات، وبالتالي إلى مضاعفة عدد القطارات المارة على الخط، والحد من نسبة الحوادث عليه بدرجة كبيرة.

وصف المشروع:

يشتمل المشروع، المتوقع إنجازه في نهاية عام 2016، على توريد وتركيب نظم الإشارات والاتصالات اللازمة للتحكم في تشغيل الخط بالكامل، بما في ذلك كافة الأعمال المدنية والميكانيكية اللازمة. ويشمل المشروع كذلك الخدمات الاستشارية والدعم المؤسسي اللازم لرفع كفاءة التشغيل للهيئة. ويتضمن المشروع العناصر الرئيسية التالية:

  • منظومة الإشارات والتحكم:
    • مركز التحكم المركزي: يتضمن توريد وتركيب جميع المهمات اللازمة لتشغيل نظام التحكم المركزي الذي يقوم بتشغيل الخط بكامله من مركز واحد سيتم إنشاؤه في مدينة الزقازيق
    • أبراج التشغيل المحلية: تشمل إنشاء 20 برج تشغيل محلي على امتداد الخط، للتحكم في تشغيل السيمافورات والتحاويل والمزلقانات الواقعة في نطاق البرج، على أن يتم ربط أبراج التشغيل مع مركز التحكم المركزي، بحيث يتم تشغيل كافة المعدات من خلال هذه الأبراج في حالة تعطل مركز التحكم المركزي.
    • منظومة الاتصالات: تشمل توريد وتركيب منظومة اتصالات متكاملة تربط مركز التحكم المركزي بأبراج التشغيل المحلية والسيمافورات والمزلقانات.
    • منظومة التغذية الكهربائية: تشمل إنشاء منظومة كهربائية لتغذية الأجهزة والمعدات الموجودة في مركز التحكم المركزي الرئيسي وأبراج التشغيل المحلية، بالإضافة إلى أجهزة الاتصالات والإشارات والمزلقانات الموجودة على طول الخط.
    • الأعمال المدنية والمعدات الميكانيكية: تشمل إنشاء مبنى مركز التحكم وأبراج التشغيل المحلية والقواعد الخرسانية للسيمافورات والمزلقانات وأعمال الحفر ومد الكابلات، بالإضافة إلى توريد وتركيب أجهزة التكييف ومعدات إطفاء الحريق.
  • الخدمات الاستشارية: تشمل الإشراف على التنفيذ ومراقبة اختبارات التصنيع وتجارب الاستلام، وإجراء دراسات جدوى لمشاريع مستقبلية لرفع كفاءة التشغيل بالهيئة.
  • الدعم المؤسسي يشمل توريد الأجهزة وتصميم وتوريد البرامج اللازمة لتطوير النظم المعلوماتية بالهيئة، وتطوير قدرات العاملين فيها من خلال تزويد مركز التدريب بالأجهزة والمعدات والبرامج والمراجع والدوريات.

تمويل المشروع:

يغطي قرض الصندوق العربي حوالي 55% من إجمالي تكاليف المشروع. وتسعى الحكومة المصرية للحصول على تمويل من عدد من مؤسسات التمويل العربية لتغطية معظم الفجوة التمويلية القائمة في تمويل المشروع. وستقوم الحكومة المصرية بتغطية باقي التكاليف وأية زيادة قد تطرأ عليها.